الاعتمادات

الإعتماد المستندى من أهم وسائل الدفع لإتمام معاملات التجارة الخارجية يمثل الإعتماد المستندى تعهدآ من قبل البنك فتح الإعتماد بناءاً على طلب المستورد يلتزم بموجبه بسداد قيمة مستندات الإستيراد المقدمة إليه من البنك المفتوح معه الإعتماد لصالح عميله المصدر وهو المستفيد وفقآ لشروط وضوابط معينة يتضمنها الإعتماد. وبذلك يكون الإعتماد عامل إطمئنان لكل من المصدر على تسلمه قيمة بضاعته بعد شحنها وللمستورد بمطابقة البضاعة للمواصفات التي يريدها.
والإعتمادات المستندية نوعان:
1) إطـلاع: -
وهو تعهد البنك فاتح الإعتماد بدفع قيمة البضاعة شريطة مطابقة المستندات الدالة على البضاعة مع شروط الإعتماد ، وفي ذات الوقت تفويض من البنك فاتح الإعتماد للبنك مبلغ الإعتماد بالخصم من حسابه عند استلامه من المستفيد المستندات المطابقة لشروط الإعتماد.
2) الإعتمادات المستندية المؤجلة : -
وتختلف عن إعتمادات الإطلاع في أن المستفيد يمنح المستورد فترة سداد إضافية بحيث يتمكن من الإفراج عن البضاعة قبل تنفيذ الدفع ، وعادة ما يتم ذلك بتوقيع المستورد على كمبيالة لصالح المستفيد بقيمة الإعتماد محددآ بها تاريخ لاحق للدفع حسب الإتفاق بينهما. وتلقائيآ يكون البنك فاتح الإعتماد مسؤولآ عن سداد تلك الكمبيالة وأن لم يقم المستورد بدفعها عند استحقاقها .

إعداد المستندات اللازمة للاستيراد وأهمها حصة الاستيراد إذا كانت تعليمات السلطات المختصة تقتضي ذلك كنوع من ترشيد عمليات الاستيراد لتحديد الكميات والاصناف المسموح باستيرادها في حدود الظروف الاقتصادية.
مراجعة طلب العميل لفتح الاعتماد:(رخصة إستيراد، فاتورة مبدئية، إلخ......).
البيانات المطلوبة من العميل لفتح الاعتماد:
- تحديد وسيلة فتح الاعتماد.
- تحديد اسم المراسل في بلد المستفيد.
- تحديد نوع الارتباط في الاعتماد.
- اسم المورد(المستفيد) يجب ان يكون كاملاً وواضحاً وكذلك عنوانه.
- قيمة الاعتماد بالارقام والحروف ونوع العملة.
- عقود البيع البحري.
- صلاحية الاعتماد.